الصفحة الرئيسية » مقالات القراء » البلينا ….مشروع تحت الإنشاء

البلينا ….مشروع تحت الإنشاء

ابناء البلينا يطالبون بالتغيير دون استجابة من المسؤلين


حلم راود افكار الكثيرين وتمنوا أن يروه على أرض الواقع رأى العين أبناء االبلينا مثلهم مثل غيرهم من أبناء مصر المخلصين الذين أحبوا بلادهم وتمنوا أن يروها كأجمل بلاد على ضفاف النيل والذين تعالت أصواتهم من أجل اصلاحات كثير لكن كالعادة كان لايوجد هناك جدوى أو تغيير .أالبلينا مثلها كمثل بهااجيرانها من مدن محافظة سوهاج والتى تحتاج الى يد معين ليأخذ بهاوتصبح فى مصاف الدول المتقدمة. تتميز البلينا بوجود كثيير من الأنشطة التى تدور بداخلها والتى قد تكون حكومية أوغير حكومية مثل بنك مصر والمجلس المحلى والمستشفى العام وغير الحكومية مثل بعض المحلات التجارية والأسواق الداخلية وغيرها من النشاطات التى قام الأهالى بأنشائها لكن رغم ذلك فهى مشروع تحت الإنشاء يوجد بها كثير من الخدمات لكن رغم ذلك فهى تفتقر إلى كثير من مقومات التنمية تعانى من كثير من المشكلات والتى تقف عائقا فى تقدمها ووصفها كبلد حضارى تتميز بالتفوق والازدهار .تبدأ أولى مشكلات البلينا بالزحام الشديدالذى يصعب معه الحركة اواالتحرك بداخلها بطريقة سهلة وميسرة وخاصة وهى مركز المدينة والطبيعى أن يأتى معظم أهل القرى لقضاء مصالحهم بها باتت صعوبة الحركة بها أمرا مزعجا جدا لأبنائها تحديدا بوجود مدخل واحد فقط لهذه المدينة ممايجع لحركة الدخول أو الخروج بها أصعب وخاصة عند مدخل السكة الحديد أوما يسمى “بمزلقان البلينا”الذى أصبح المرور به شيئا صعبا وخاصة عند سائقى العربيات والتكاتك التى أصبحت هى الأخر متنشرة وبصورة كبيرة داخل وخارج المدينة والذى طالب الأهالى بتوسيع هذا المدخل أو أنشاء مدخل أخرللبلينا لتصبح مثل مثيلتهاجرجا التى لها أكثر من مدخل أوأكثر من طريق ورغم وجد تصريحات لأحد النائبين السابقين وإعلانا منه وأنه على نفقته سوف يتم توسيع “مزلقان البلينا”وهو النائب كمال الوحيلى إلا أن المشهد لم يتغير كثيرا ويبقى الامر على ماهو عليه .هذا بالأضافة إلى وجود تكدس داخلى بالمدينة من انتشار كثيرين من البائعين بالشوارع من بائعى الفواكه والخضروات وغيرهم من الذين لم يتم جمعهم فى مكان واحدأوحتى جعل مكان مخصص لهم للبيع فيه .وتتعمق سلسلة المشاكل لتشمل مظهر المدينة الحضارى والذى تنشر به كثير من أكوام القمامة وعدم العناية بها ورغم قيام العاملين بالمجلس المحلى بالكنس فى الشوارع إلا أنه لايخفى عليك وأنت تمر بها وتمشى فى شوارعها من أن يصادفك كثيرا من اكوام القمامة والتى قديقوم البعض فى بعض الأحيان بحرقها داخل المدينة وفضلا عن ذلك فإنه لا يوجد صناديق لجمع القمامةهذا بخلاف الروائح المنبعثة عنها.واستكمالا لسلسلة المشاكل خاصة المقيمن بداخلها مشكلة الصرف الصحى والتى قد تتزايدفى بعض الأحيان وتزيد عن الوضع الطبيعى وتسير شوارعها مليئة بمياه الصرف الصحى وليس هناك أحد يجيب أويستجيب لحل هذه المشكلة.وتمدت سلسلة المشاكل لتصل إيضاإلى قرى البلينا التى هى الأخرى كان لهاحظ ونصيب وتبدأ هذه المشكلة مع طريق البلينا أولادعليو والتى قد تمس بأكثر السائقين والذى قام مجلس المدينة برصفه منذ عدة سنوات والذى لم يمضى على رصفه زمن طويل حتى قام المجلس بحفره لإيصال بعض المرافق ويبدو إلى الآن وضع الطريق متدهور وصعب للغايه من صعوبة المشى فيه والاتربه والغبار الناشىء من ذلك والذى لم يعد رصفه مرة ثانية رغم مطالبة الأهالى والسائقين بإصلاحه ورصفه من جديد .واستكمالا لسلسلة المشاكل وفى هذه المرة تكون المشكلة لطلاب هذه المدينة طلاب الإعداديةوالثانوية الازهريه من الأولاد والبنات وهى عدم إنشاء معهد إعدادى أو ثانوى من المعاهد الأزهرية وهذا فى أغلب القرى فى الشيخ مرزوق ونجع مازن أو الحرجة وبر خيل مما يضطر كثير من أبنا ئها لشق مسافات كبيره التى قد تزيد فى بعض الأحيان على أكثر من سبعة كيلوأوأكثر أوركوب أكثر من مواصلة للوصول إل المعهد الأساسى بالبليناوفضلا عن هذا التعب الذى قد يلحق بهؤلاء الطلاب فقد يذهبون فى بعض الأحيان مشيا على الاقدام إلى المعهد الذى يكون بالقر ى المجاورة ويقضون معظم الوقت فى الذهاب والإياب .ويظهر نوعا آخر من المشكلات وهى مشكلة اللا مبالاة وعدم الأهتمام وهى جود معبد أبيدوس بقرية العرابة والذى ورغم كونه أثرسياحى ألاأنه لم يتم الإهتام به أو ترميمه أو الترويج له كأثر سياحى يمكن الإستفادة منه ولكن تأتى وتظهر عندنا ثقافةاللامبالة . وعود كثيرة من المسئولين بحل جميع هذه المشاكل فى أكثر من شهر أو شهرين ولكن يمضى شهر وراء شهر أوربما أكثر من سنة ولايحدث إستجابة أو تلبية لشىء وكان هذا شيئا من الأشياء التى اشعلت نار الثورة والذى نتمى أن لا يكون هناك ثورة لميدان تحرير آخر.هذه لمحة لأهم مشاكل هذه المدينة مدينة البلينا والتى لكل قرية فيها مشاكلها الخاصة بها والتى ماأردنا بعرضها تشويها لصورة أو الوقوف على السلبيات بقدر ماعرضتها بحث عن حلها وإيصالا لصوت أبناء هذه المدينة .فدعوة إلى من تتكاثر فى مقلوبهم ذرات الخير أن يبذروا بذور الخير فى هذه المدينة وأن يمدوا يدهم لأبناء هذه المدينة الذين تتهافت قلوبهم وأرواحهم من أجل إصلاحات كثيير والعودة إليها مرة ثانية وأن تستغل طاقتهم والذى قد يذهب اكثرهم من اسغلالها والعمل بها خارج البلاد فى إحدى دول الخليج والذى اكثرهم يعمل بدولةالكويت أو العمل داخلها فى محافظات أخرى كالقاهرة والإسكندرية وغيرها دعوة لأن تبدأ هى وأبنائها عهد جديد دعوة نتمنى ان تلبى نتوجه بها إلى اللواء وضاح الحمزاوى محافظ سوهاج أن يضع لمسات عهده الجديد على مدينة البلينا دعوة له وإلى كل رجال الأعمال والمسؤلين أن يساهموا بكل جديد وأن يحملوالواء التغيير بالبلينا التى تفتح هى الأخرى اذرعتها معلنة فيه عن عهد جديد وعلى كل الاستعداد الى طريق واحد وهدف واحد معا فى كل خير معا فى حب مصر.

بقلم :حنان عاطف البلينا

hanan_hh35@yahoo.com

يوجد 11 ردود على موضوع " البلينا ….مشروع تحت الإنشاء "

  1. جزاك الله كل خير اخت حنان
    وان شاء الله نحنا مش هنسكت لحد ما صوتنا يتسمع

  2. محمد يقول :

    انا اشكر الاخت حنان علي هذه المقاله ولكن يا اخت حنان انتي جبتي مشكلتين فقط من مشاكل البلينا نسيتي السجل المدني الي مفهوش مكان الواحد يوقف فيه نسيتي انه المركز الوحيد الي متعرفيش تخلصي فيه مصلحه حكومية عاوزة جواز سفر في جرجا عاوزة ضرايب في جرجا عاوزة فيش في المنشاة وغيرة وغيرة مشاكل البلينا كتير وده علي فكرة من مخلفات الحزب الوطني وكلنا ابناء البليا نعرف كده كويس الا عضاء الي كانو بعد ما ينجحو محدش يشفهم تاني لحد الانتخابات الجديدة واشكر ليكي مقالك

  3. ايمن عبد الشافى يقول :

    السلام عليكم ورحمة الله
    لكم كل التحية
    مما أعجبنى أن قام بعض الزملاء بحملة لتنظيف شوارع مدينة البليناورأيتهم يعملون بجد فى يوم الخميس قبل الماضى وكانوا يبدون بشكل رائع عندما كانوا يعملون بجماعية وقالوا انهم سيجعلون يوم الخميس من كل أسبوع للقيام بهذه الحملة وانتظرت أن يظهر منهم أحد أول أمس ولكن لم يظهر أحد
    فى المقابل عرضنا هذا الأمر على طلبة مدرسة البلينا الإعدادية القديمة فرحبوا بالموضوع وخرجنا ليلة الخميس الموافق 3-3 الساعة العاشرة مساء وقمنا بحملة تنظيف الشوارع أكثر من 120 طالب شاركوا فى هذه الحملة شاركوا جميعا دون أن يبخل أحدهم بمجهود حتى الساعة الثالثة صباحا
    فماذا لو تكاتفت الجهود لنرى من مدينتنا مدينة نظيفة وجميلة

  4. Sameh Hamam يقول :

    بسم الله الرحمن الرحيم
    يا هلا ومرحباً بالشباب
    رمز العزة والنصر
    رمز النضال
    ومستقبل مصر
    ………ربنا يبارك فيهم
    اللهم آمين

    وأنا كمواطن مصري أرى أن الثورة قد أتت ثمارها
    ويا ريت كفاية مظاهرات وإحتجاجات لغاية دلوقت
    وننتبه شوية لمستقبل مصر .. الذي أوشك على الإنهيار

    فإقتصاد البلاد يوشك على الإنهيار
    والبورصة المصرية تستغيث
    فهل من مجيب
    الجنيه المصري يكاد لا يذكر
    والحكومة تحاول دعمه ببقايا رصيدها وإحتياطها النقدي

    المصالح الحكومية كل يوم والتاني تتعطل وبالتالي تتعطل حياة كل المصريين

    الحدود المصرية لم تعد آمنة
    فيحيط بنا مصيبة وطامة وكارثة وفاجعة

    فالمصيبة تتمثل في حدود مصر الشرقية والتي تم سحب عناصر من الجيش لتحل محل الشرطة وبالتالي تعرت حدود مصر الشرقية
    بل أن إسرائيل تطالب بتواجد رسمي لها خوفاً من تواجد إيراني إسلامي بها
    ولن تنسى إسرائيل حلمها المزعوم
    (لكَ يا إسرائيل الكبرى ملكك من النيل إلى الفرات)
    حسب ما ذكر في العهد القديم – سفر التكوين
    فغبياً من رأى أن السلام بيننا وبينهم سيدوم طوال الزمن

    أما الكارثة فهي تتمثل في حدود مصر الجنوبية
    فقريباً سوف يعاد النظر في حصة مصر من مياه النيل
    ومن ثم إقتصار حصة البلاد على ربع الحصة الحالية
    أو ليس هذا بحاجة لإعادة النظر فيما تفعلون

    أما الفاجعة فهي ما يدور في حدودنا الغربية ولكم أن تقدروا عودة ما يزيد عن المليون ونصف المليون مصري العاملين في ليبيا الشقيقة
    وما ستصبح عليه البلاد

    أما الطامة الكبرى فهو التواجد الأجنبي على مختلف حدود مصر وخاصة حدودها الشمالية ومحاولة إنشاء قواعد عسكرية غربية في مواجهة سواحل مصر

    لكم أن تفكروا وعليكم أن تقرروا ما ستفعلون

    أخيكم / سامح همام
    مصري متواجد بدولة الكويت
    شأنه كشأن أكثر من 15 مليون شاب مصري
    تغربوا عن وطنهم لسوء الأحوال الإقتصادية
    وإن كانوا هم الأحق بالمطالبة بالتغيير
    نظراً لتباعدهم عن أوطانهم وذويهم

  5. طب يا جماعة نعرض المشكلة وندى إقتراحات للحلول
    متهيألى هنكون إيجابيين أكتر

  6. احمد يقول :

    انا لسه مسافر امبارح من البلينا بجد البلينا بقت خرابة شيء يحزن ولا يوجد مجيب يا رب اصلح حالنا

  7. خالد سعيد يقول :

    عرض رائع واطروحه جيده . والى الامام دائما

  8. salma elnaggar يقول :

    يا جماعه يا ريت نركز فى برديس شويه عشان فيها فقر وبطاله بنسبه كبيره جدا

  9. طارق خليفه يقول :

    احنا ممكن نكون جماعه فى كل منطقه فى البلينا على هدف واحد ويكونوا من اهل الخير

  10. ابورائد يقول :

    أرى انه المفروض يكون له دور كبير الأخوان أعضاء مجلس الشعب وثانيا ياريت نحاول نصلح النفوس والناس تحب بعضها ( ان الله لايغير مابقوم حتى يغيرو مابأنفسهم ) وربنا يستر

  11. اسامه خليف يقول :

    ياريت اهل البلينا ينظرون الى الامام لا الى الخلف فى كل شى وربنا يوفقنا

أكتب تعليق